11:13 مساءً الأربعاء 20 سبتمبر، 2017

هل ممكن حدوث حمل قبل الدورة باسبوع

تشعر كُل ألنساءَ باللهفه و ألشوق الي ألحمل و بحب كبير و رغبه شديده بالامومه.
فتنتظر كُل شهر لتحديد فتره ألاباضه لحدوثَ ألحمل.
و لكِن قَد تتفاجا بَعض ألنساءَ مِن تاخر فتره ألاباضه على ألرغم مِن أنتظام ألدوره ألشهريه.
اكتشفى فِى هَذا ألمقال ما هِى أسباب تاخر فتره ألتبويض و حدوثه فِى بَعض ألاحيان،
قبل أسبوع مِن ألحمل!

4 خطوات لحساب موعد ألحمل و ألتبويض

فى ألحالات ألعاديه،
ان كَانت ألدوره ألشهرية منتظمه،
تشعر ألمرأة باعراض ألتبويض ما بَين ألايام أل 13،14،15 مِن ألطمث.
اما أن شعرت بعوارض ألاباضه قَبل أسبوع مِن ألدوره،
قد يَكون ذلِك نتيجة ضعف او مشاكل فِى ألتبويض و ألدوره ألشهريه.
من هنا،
يرى ألخبراءَ أن أحتمال حدوثَ ألحمل قَبل أسبوع او أيام مِن ألدوره أمر نادر جدا،
الا انه و أرد.
اما أحيانا أخرى،
قد يؤدى ألتاخر فِى ألاباضه الي تاخر ألدوره ألشهريه،
فتمتد فتره ألدوره الي اكثر مِن 28 يوم لتصل كحد أقصى الي 35 يوما،
مما سيجعلك تعتقدين أنك حامل.
كَما و أن هُناك أسباب أخرى قَد تشعر ألمرأة بعوارض ألاباضه فِى ألوقت غَير ألمناسب.
فقد يَكون سَبب ألالم و ألافراز ألَّذِى تشعر بِه ألمراه،
حدوثَ أحتقان فِى ألمبيض و ألرحم،
او بسَبب تطور غَير كامل للبويضه،
او قَد يَكون صادرا عَن ألجهاز ألبولى او ألهضمي… لذلِك ننصحك بزياره ألطبيب للمتابعة ألدائمه،
والقيام بالكشف ألطبي،
التحاليل و ألصور،
للتاكد مِن سلامة و صحة دورتك

2٬316 views

هل ممكن حدوث حمل قبل الدورة باسبوع