3:30 مساءً السبت 16 فبراير، 2019






مواقف محرجة للبنات مع الشباب

بالصور مواقف محرجة للبنات مع الشباب 20160816 14

مره كنا رايحين لبيت خال امى من الرضاع يعنى خالى و زوجته بنت عم امى يعنى بنت عمي
طبعا البيت بيتنا و صتنى بنت عم امى اقوم اساعد بنتها فالعشاء و اجمل عالوضع فالمطبخ و قلت انا بعد بجيب بياله لى عشان اشرب شاهي
في اثناء طلعتى اشوف الجو هجده اثرهم يحسبون قد وصلت للمطبخ و انا قاعده اتمخطر و اعدل الشوشه و تعرفون هالسوالف
و على كعب ياطوله تخيلو الجو فاضى و انا مستنكره مجرد ما لتفت الا اشوف اكبر عيال خالى يطالعنى و يبتسم و انا ميته احراج ما عرفت اتحرك التنوره ضقه و الكعب شبرين و انا مسويه قويه حطيت رجلى ابى اوصل للمطبخ و ممدا وصلت الا و الارض مويه من الشغالات و خذولكم ذيك الزلقه اللى ما ودكم الا بها و الشغالات ميتين ضحك
كانت بنت جيراننا جايه لعندنا العصر و اختى طلبت من اخوى يجييب حلا المهم قال بروح البس و تراى مطفرر و دااج عطينى فلوس اشريلك قالت طيب
هى راحت تسوى القهوه و بعدها بتجيب الفلوس اثارى اخوى نسى الموضوع بكبره و راح دقت اختى عليه و ووويييييينك قال يووه نسيتك هذا انا راجع للبيت شوى و الاتسمع الباب يطق باب الحريم و ركض للباب و معاها الفلوس و تفتح الباب و يطلع بوجهها ولد عمى عيال عمى عادى دايم يدخلون من عند باب الحريم
هى تجمدت تناظر فيه و هو بعد و لا كان لابس نظارات شمسيه نزلهن من عيونه بالصور مواقف محرجة للبنات مع الشباب 20160816 15بالصور مواقف محرجة للبنات مع الشباب 20160816 16(من اجل رؤيا افضل و ادق لخشه اختى الكريمه استوعبت اختى الموضوع و تصبخ قصدى تسكر الباب بخشه اقصد وجه ابن عمى الكريم و من يومها و هو صاير يجى عندنا اكثر من اول حتى كتبه نلاقيهن عندنا

مره من المرات اختى كانت نازله تحت الطابق الاول و عند باب الصاله شافت نعال على قولتها حلو و غريب
قالت اكيد هذا واحد من اخوانى ما خذ له جديد لبسته الاخت و دخلت به الصاله و تتمشي فيه الا هى تقول الله نعال من ذا الحلو و تطالع في ابوى الا و هو معاه ولد عمتى حست الى نفسها بعد فتره بعد فتره غنه الى مع ابوى ولد عمتي
لانه ابوى مو بوحده مع اخوانى ههه و جلست و فسخت النعال ورمته و طارت بصراخ من على بالها الصاله ما فيه الا ابوى ههه بالصور مواقف محرجة للبنات مع الشباب 20160816 17

 

  • مواقف محرجة للبنات مع الشباب
  • صور أسئلة محرجه
283 views

مواقف محرجة للبنات مع الشباب