11:07 مساءً الأحد 26 مايو، 2019






من كتاب الاسود يليق بك

صور من كتاب الاسود يليق بك

“الحداد ليس في ما نرتدية بل في ما نراة .

 

 

انة يكمن في نظرتنا
للأشياء .

 

 

بإمكان عيون قلبنا ان تكون في حداد… و لا احد يدرى بذلك”

“الحب هو اثنان يضحكان للأشياء نفسها،

 

يحزنان في اللحظه نفسها،
يشتعلان و ينطفئان معا بعود كبريت واحد ،

 

 

دون تنسيق او اتفاق”

“الأحلام التي تبقي احلاما لا تؤلمنا،

 

نحن لا نحزن على شيء تمنيناة و لم يحدث،
الألم العميق هو على ما حدث مره واحده و ما كنا ندرى انه لن يتكرر”

“لا احد يخير و رده بين الذبول على غصنها… او في مزهرية
العنوسه قضية نسبيه .

 

 

بإمكان فتاة ان تتزوج و تنجب و تبقي رغم ذلك
و في اعماقها عانسا ،

 

 

و رده تتساقط اوراقها في بيت الزوجية .

 

“الأعياد دواره … عيد لك و عيد عليك
ان الذين يحتفلون اليوم بالحب قد يأتى العيد القادم و قد افترقوا
و الذين يبكون اليوم لوعه و حدتهم قد يكونون اطفال الحب
المدللين في الاعياد القادمة.

“لا افقر من امرأه لا ذكريات لها.
فأثري النساء ليست التي تنام متوسده ممتلكاتها،
بل من تتوسد ذكرياتها”
“الحب هو ذكاء المسافة.

 

الا تقترب كثيرا فتلغى اللهفة،
و لا تبتعد طويلا فتنسى.

 

الا تضع حطبك دفعه واحده في موقد من تحب.
ان تبقية مشتعلا بتحريكك الحطب ليس اكثر،

 

دون ان يلمح الآخر يدك
المحركة لمشاعرة و مسار قدره.”

“لن يعترف حتى لنفسة بأنة خسرها.

 

سيدعى انها من خسرته,
و انه من اراد لهما فراقا قاطعا كضربه سيف, فهو يفضل على
حضورها غيابا طويلا, و على المتع الصغيرة الما كبيرا, و على
الانقطاع المتكرر قطيعه حاسمة”

“ثمه شقاء مخيف،

 

يكبر كلما ازداد و عينا بأن ما من احد يستحق
سخاءنا العاطفي،

 

و لا احد اهل لأن نهدى له جنوننا.”

“دوما يعاكس الحب توقعات العشاق ،

 

 

هو يحب مباغتتهم ،

 

 

مفاجأتهم حينا ،

 


و حينا مفاجعتهم .

 

 

لا شيئ يحلو له كالعبث بمفكراتهم ،

 

 

و لخبطه كل ما
يخطونة عليها من مواعيد .

 


ما الجدوي من حمل مفكرة اذا ،

 


ان كان هو من يملك الممحاه .

 

.

 

و القلم”

“سيظل يخطيء في حقها ثم يمن عليها بالغفران عن ذنب
لن تعرف ابدا ما هو .

 

.لكنها تطلب ان يسامحها عليه
هكذا هن النساء ان عشقن

246 views

من كتاب الاسود يليق بك