11:58 مساءً الأحد 8 ديسمبر، 2019

مقولات الشعراوي


صورة مقولات الشعراوي

يحتوي هذا الملف على بعض الاقوال الماثوره لامام الدعاه الشيخ محمد متولي الشعراوي

– اذا اخذ الله منك ما لم تتوقع ضياعة فسوف يعطيك ما لم تتوقع تملكه

– ان لم تستطع قول الحق فلا تصفق للباطل

– اذا لم تجد لك حاقدا فاعلم انك انسان فاشل

– الهي ان متكلي عليك و امري ان ضاق فوضتة ربي اليك

– لا تقلق من تدابير البشر فاقصي ما يستطيعون هو تنفيذ اراده الله

– لن يحكم احد في ملك الله الا بمراد الله

– لا يقلق من كان له اب .

 

.

 

فكيف يقلق من كان له رب

– اذا رايت فقيرا في بلاد المسلمين فاعلم ان هناك غنيا سرق ما له

– لا تعبدوا الله ليعطي بل اعبدوة ليرضي فان رضي ادهشكم بعطائه

– لن يحكم احد في ملك الله الا بمراد الله

– اتمنى ان يصل الدين الى اهل السياسة و لا يصل اهل الدين للسياسة

– الهي ان متكلي عليك و امري ان ضاق و استضاف فقد فوضتة بي اليك

– الثائر الحق من يثور ليهدم الفساد ثم يهدا ليبنى الامجاد

– اللهم اني اسالك ان تجعل ما و هبتنا مما نحب

– الذين يغترون بوجود الاسباب نقول لهم اعبدوا و اخشعوا لواهب الاسباب و خالقها

– اقل الصالحات هوان يترك الصالح على صلاحة او يزيدة صلاحا

– العين قد تخدع صاحبها و لكن القلب المؤمن لا يخدع صاحبة ابدا

– عطاء الله سبحانة و تعالى يستوجب الحمد..

 

و منعة العطاء يستوجب الحمد

– ان الحياة اهم من ان تنسى و لكنها اتفة من ان تكون غاية

– من خلصت لله نيتة تولاة الله و ملائكته

– اللهم اني اسالك الا تجعل المصائب الا عونا لنا على اليقين بحكمه خالقنا

– لو يعلم الظالم ما اعدة الله للمظلوم لبخل الظالم على المظلوم بظلمة له

– الرزق هو ما ينتفع به ٬ و ليس هو ما تحصل عليه

– الفاسقون اول صفاتهم انه لا عهد لهم مع خالقهم و لا عهد لهم مع الناس

– ان الحياة اهم من ان تنسى .

 

.

 

و لكنها اتفة من ان تكون غايه

– الحياة الدنيا مهما طالت فهي قصيرة و مهما اعطت فهو قليل

– لا يجتمع ذكر الرحمن و كلام الشيطان في قلب انسان!!

– ان الله يعطي الدنيا لمن يحب و من لا يحب و لا يعطي الاخره الا لمن احب

– كيف ادعوك و انا عاصي و كيف لا ادعوك و انت الكريم؟

– اذا اهمك امر غيرك،

 

فاعلم بانك ذو طبع اصيل

– اذا رايت في غيرك جمالا ،

 

 

فاعلم بان داخلك جميل

– اذا حافظت على الاخوة،

 

فاعلم بان لك على منابر النور زميل

– اذا راعيت معروف غيرك،

 

فاعلم بانك للوفاء خليل

– ان العبره في الامور بالمنظور منها لا‌ بالمنتظر

– من تعجل شيئا قبل اوانة عوقب بحرمانه

– لا تطول معركه بين حق و باطل لان الباطل دائما زهوقا

– ازرع جميلا و لو في غير موضعه؛

 

فلن يضيع جميلا اينما زرعا

– مناجاة: ايقلقنى امرى و هو في يديك

 

..

 

الهي،

 

ان متكلى عليك

– اذا حققت النجاح سوف تكسب اصدقاء مزيفين و اعداء حقيقيين انجح على ايه حال

– ما تنفق سنوات في بنائة قد ينهار بين عشيه و ضحاها ابن على ايه حال

– جميل ان تزرع و رده في كل بستان و لكن الاجمل ان تزرع ذكر الله على كل لسان

– اللهم اني احمدك على كل قضائك و كل قدرك

– اللهم اني اسالك ان تبسط لسانى بشكر النعمه منك

– اللهم اني اسالك ان تقبض عن نفسي تلصص الغفله عنك

– علينا ان نعلم انه لا شيء يتم في كون الله مصادفه ،

 

 

بل كل شيء بقدر

– اذا تساندت حركة الوجود و لم تتعاند..

 

رضى كل موجود عن جمال الوجود

– هناك فرق بين ان يكون الانسان مع النعمه ٬ وان يكون مع المنعم

– المؤمن لا يطلب الدنيا ابدا ٬ لماذا

 

لان الحياة الحقيقيه للانسان في الاخرة

– اتقوا يوما ستلاقون فيه الله و يحاسبكم ٬ و هو سبحانة و تعالى قهار جبار

– اللهم اني اسالك ان تبسط لساني بشكره النعمه منك

– لا تسخر من ذى عيب فان كان هذا العيب في خلقة و دينة فقومه

– الله سبحانة و تعالى خلقنا مختارين و لم يخلقنا مقهورين

– ان حكمه اي تكليف ايمانى هي انه صادر من الله سبحانة و تعالى

– الذين يغترون بوجود الاسباب نقول لهم اعبدوا و اخشعوا لواهب الاسباب

– الخاشع هو الطائع لله ٬ الممتنع عن المحرمات ٬ الصابر على الاقدار

– الله سبحانة و تعالى يعرف ما في نفسك ٬ و لذلك فانه يعطيك دون ان تسال

– الشعراوي: حين تتخلي الاسباب فهناك رب الاسباب و هو موجود دائما

– ليست العوده الى الاسلام ان نكتب الله اكبر بل نملا قلوبنا بالله اكبر

– اذا كنت تريد عطاء الدنيا و الاخره ٬ فاقبل على كل عمل باسم الله

– النعمه لا يمكن ان تستمر مع الكفر بها

– ان ذكر الله المنعم يعطينا حركة الحياة في كل شيء

– عجبت لمن خاف و لم يفزع الى قول الله سبحانه: حسبنا الله و نعم الوكيل

– الانسان الذى يستعلى بالاسباب سياتى وقت لا تعطية الاسباب

– في الدعوه الاسلامية لابد ان يكون العلماء قدوه لينصلح امر الناس

– ان الدين كلمه تقال و سلوك..

 

فاذا انفصلت الكلمه عن السلوك ضاعت الدعوة

– الصلاة استحضار العبد و قفتة بين يدى ربه

– العبدالمؤمن لابد ان يوجة حركة حياتة الى عمل نافع يتسع له و لمن لا يقدر

– الحق ثابت و لا يتغير اما الباطل فهو ما لا و اقع له

– ان نعيم الدنيا على قدر قدرات البشر و نعيم الاخره على قدر قدرات الله

– ان المال عبد مخلص ٬ و لكنة سيد رديء

– اتقوا يوما ستلاقون فيه الله و يحاسبكم ٬ و هو سبحانة و تعالى قهار جبار

– الدنيا مهما طالت ستنتهى و العاقل هو الذى يضحى بالمؤقت لينال الخالدة

– في يد كل واحد منا مفتاح الطريق الذى يقودة الى الجنه او الى النار

– لو فقد المؤمن نعمه العافيه فلا يياس فان الله تعالى يريدة ان يعيش مع المنعم

– ان المؤمنين هم اهل الابتلاء من الله ٬ لماذا

 

لان الابتلاء منه نعمة

– هناك فرق بين ان يكون الانسان مع النعمه ٬ وان يكون مع المنعم

– المنهج موجود لمن يريد ان يؤمن ٬ و التوبه قائمة لكل من يخطئ

– القران الكريم كلام الله المعجز وضع فيه ما يثبت صدق الرساله ليوم الدين

– اذا صفيت نفسك لاستقبال القران فان اياتة الكريمه تمس قلبك و نفسك

– الذين يغترون بوجود الاسباب نقول لهم اعبدوا و اخشعوا لواهب الاسباب

– العين قد تخدع صاحبها و لكن القلب المؤمن لا يخدع صاحبة ابدا

– القران الكريم يخاطب ملكات خفيه في النفس لا نعرفها نحن و لكن يعرفها الله

– ان الانسان المؤمن لا يخاف الغد ٬ و كيف يخافة و الله رب العالمين

– كل نعمه من الله سبحانة و تعالى هي رزق و ليس المال و حده

– القران يعطينا قيم الحياة ٬ التي بدونها تصبح الدنيا كلها لا قيمه لها

– حين تبدا كل شيء باسم الله ٬ كانك تجعل الله في جانبك يعينك

– الفساد في الارض هوان تعمد الى الصالح فتفسده

– يحرر الله المؤمن من ذل الدنيا بالاستعانه بالحى الذى لا يموت

– عطاء الله سبحانة و تعالى يستوجب الحمد..

 

و منعة العطاء يستوجب الحمد

– اللهم اني اسالك الا تجعل المصائب،

 

الا عونا لنا على اليقين بحكمه خالقنا..

– الحياة الدنيا مهما طالت فهي قصيرة و مهما اعطت فهو قليل

– اللهم اني اسالك الا تجعل المصائب،

 

الا عونا لنا على اليقين بحكمه خالقنا

– اخطر من فعل الحرام..

 

ان يحرمك الله نعمه الاحساس بمرارته

– كن عظيما و دودا قبل ان تكون عظاما و دودا

– ربك قد ضمن لك رزقك فانظر الى ما طلب منك ٬ و اشغل نفسك بمراد الله فيك

– من رضي بقضاء ربة ارضاة الله بجمال قدره

  • مقولة من رضي بجمال قدره ارضاه الله


511 views