5:08 صباحًا الجمعة 22 نوفمبر، 2019

لون العيون وعلاقتها بالشخصية


صورة لون العيون وعلاقتها بالشخصية

 

نعم هكذا عرفت الحيآه .

 

.
عندما تخرس الألسن ،

 

 

و تلجم الأفوآة و تصبح عآجزه عن البوح
تتحدث العيون بصوت صآرخ يملا الدنيا و لكن لايسمعة احد .

 

 

،

 

فذآك الحبيب عندما يقآبل حبيبة بعد غيآب طويل فلا يستطيع ان يصف شعورة تجآهه
يبقي حديث العيون

ومن تلك الكلمآت الرائعه قد اخترت لكم تنآغم العيون مع الطبيعه الرائعة لتصبح لوحة فنيه تجمع بين صمت العيون
و صمت الطبيعه الرائعه
**

العيون الزرقاء

تعطى صاحبها نظره عميقة،

 

فيبحر الناظر اليها بشخصيه صاحبها،

 

الذى يكون حساسا جدا فيعامل الغير برقه و شفافية،

 

و يفرض نفسة و رأية على الآخرين بخفه شديدة،

 

كما ان اصحاب هذه العيون يمتازون بالجرأه و الإقدام لكنهم نرجسيون بعض الشيء و خصوصا في الأمور التي تتعلق بأغراضهم الخاصة.

 

و معظم اصحاب العيون الزرقاء عندهم حس فنى ملموس.

 
العيون العسليه

رغم القلب الطيب الذى يتمتعون به ،

 

 

فهم اناس غير صريحين مع انفسهم كما مع غيرهم،

 

يبحثون بشكل دائم عن الصحبه لكنهم يلفون و يدورون كما لو انهم في دوامة.

 

و يعتمد اصحاب هذه العيون على انفسهم منذ الصغر فلا يحبون الإتكال على الغير ابدا

 
العيون البنيه

هى رمز الحنان و العطف،

 

و كلما ما لت العيون الى اللون البنى الغامق دلت على ان صاحبها يتمتع بحنيه اكبر و بعطف شديد على الغير.

 

اصحاب العيون البنيه بالإجمال لا يكترثون للمظاهر الخارجية،

 

يحصلون على ما يريدون بهدوء لأنهم لبقون للغايه و لا يعرفون معنى العصبية.

 

و من جهه اخرى هم اناس حالمون يعيشون في عالم من التأمل و يسعون الى الهدوء النفسي و الإستقرار.

 

العيون الرماديه

أصحاب هذه العيون هم على نوعين،

 

اما يتمتعون بشخصيه هادئه و نفس مطمئنه و سخية،

 

و إما يتمتعون بشخصيه عصبيه و ثائرة.

 

و هم يبحثون بشكل دائم عن الهدوء لكن نادرا ما يجدونه.

 

كما ان طابعهم عنيف و ميالون الى القسوة.
العيون السود

أصحاب هذه العيون هم اناس حالمون يعيشون اجواء الشعر،

 

كما انهم اناس اسخياء و كرماء للغاية،

 

يساندون الغير حتى على حساب انفسهم،

 

لكنهم يتمتعون بشخصيه قوية.

 

الغيره ترافقهم باستمرار و مشاعرهم الرقيقه تجعلهم ” ارضا خصبه ” للأصحاب.

 

فهم اجتماعيون للغاية،

 

لكن في حال انزعاجهم من امر يفقدون السيطره على انفسهم.


329 views