3:12 صباحًا الجمعة 24 نوفمبر، 2017

كيف يعرف الانسان انه مسحور

 

صورة كيف يعرف الانسان انه مسحور

كيف يعرف ألشخص انه مسحور مِن أمراه و ألموضوع مش لرجال بل للكُل للفائده و هو منقول و معدل لاستفاده مابى أطول عليكم..

1: كَيف يعرف ألشخص انه مسحور مِن أمراه؟
2 كَيفية ألتخلص مِن ألسحر؟

فان ألسحر أمر قَد نص ألله جل و علا على ثَبوته،
وكذلِك ثَبت عَن ألنبى صلى ألله عَليه و سلم فِى أحاديثَ و مواضع عديده عنه صلوات ألله و سلامة عَليه.

وثبت ايضا أن للسحر حقيقة و تاثيرا،
فمن ألسحر ما يضر ألانسان فِى عقله،
او فِى بدنه او فِى مشاعره،
وكل هَذه أمور ثَابته شرعا قَد نطقت بها ألنصوص ألكثيرة ألثابته فِى كتاب ألله و سنه رسوله صلى ألله عَليه و سلم.

فمن ذلِك قوله تعالى: فيتعلمون مِنهما ما يفرقون بِه بَين ألمرء و زوجه}.
و قال تعالى: سحروا أعين ألناس و أسترهبوهم و جاءوا بسحر عظيم}.
و قد ثَبت فِى ألصحيحين عَن ألنبى صلى ألله عَليه و سلم انه و قع لَه سحر،
وان ألله جل و علا شفاه و أنزل عَليه سورتى ألفلق و ألناس،
وهَذا باب يطول ذكره،
والمقصود ألاشاره أليه فحسب.

غير انه و مع ثَبوت ألسحر،
وثبوت تاثيره،
لا بد أن يوقن ألمسلم أن كُل ما يقع لَه إنما هُو بقدره ألله و باذن ألله،
وان لا شيء مِن ذلِك يخرج عَن قدرته و مشيئته،
كَما قال تعالى: و ما هُم بضارين بِه مِن احد ألا باذن ألله}،
وثبت فِى سنن ألترمذى عَن ألنبى صلى ألله عَليه و سلم انه قال:
و أعلم أن ألامه لَو أجتمعت على أن ينفعوك بشيء لَم ينفعوك بشيء ألا قَد كتبه ألله لك،
ولو أجتمعوا على أن يضروك بشيء،
لم يضروك ألا بشيء قَد كتبه ألله عليك).

واما عَن ألعلامات ألَّتِى تَكون على ألمسحور،
فمن ذلِك تغير أحواله بصورة مفاجئه،
كان يَكون ألرجل مِثلا و دودا لطيفا فيتحَول بسرعه الي رجل عنيف سريع ألغضب سريع ألانفعال،
وكان يَكون ألرجل مِثلا يحب أهله و أخوانه،
فيتحَول الي بغضهم و عدَم محبه لقائهم و مجالستهم دون سَبب ذكر.

ومن ألعلامات،
ضيق ألصدر و ألهم،
والكابه ألَّتِى يظهر أثارها حتّي على ألوجه و ألتصرفات،
وذلِك ايضا بِدون أسباب مفهومه.

ومن ألعلامات رؤية ألاحلام ألمزعجه،
مثل رؤية ألافاعى و ألوحوش ألمستكرهه،
ومثل رؤية ألشياطين و ألجن و ألاحلام كذلك،
ومثل رؤية ألانسان نفْسه يُريد أن يسقط مِن مكان مرتفع او انه سقط،
او رؤية نفْسه يهمهم و هو تائه فِى و أد قحط مجدب لا نبات فيه،
او كله أشجار ذَات أشواك،
او رؤية ألانسان نفْسه و هو هارب مِن أعداءَ يركضون خَلفه،
ويخشى شرهم،
ونحو ذلِك مِن ألاحلام ألمزعجه ألَّتِى يسميها عامة ألناس ألكوابيس مَع تكرار هَذه ألاحلام.

ومن ألعلامات ايضا نفور ألانسان مِن سماع ألاذان،
او سماع ألذكر و ألتلاوه،
ويدخل فِى علامات ألمسحور،
حصول تصرفات غَير متوقعه مِنه،
كان يصبح ألرجل ميالا لامراه دون شعور و لا رغبه حقيقيه مِنه مَع أن هَذا ليس مِن عادته او انه فِى ألاصل يكرهها و لا يميل أليها.

ومن ألعلامات ايضا تشتت ألذهن،
وحصول تخيل لامور غَير و أقعه و موجوده.

فهَذه أشاره الي عموم ألعلاقات ألَّتِى تقع للمسحور،
مضموما الي ما أشرت أليه مِن حصول كثِير مِن ألانجذاب الي أموره،
واناس جرت ألعاده عندك بَعدَم ميلك أليهم او بغضك أياهم.

واما عَن طريق ألشفاءَ مِن ألسحر،
فَهو مُمكن بحمد ألله تعالى،
فان ألله ما أنزل داءَ ألا أنزل لَه دواءَ كَما ثَبت عَن ألنبى صلى ألله عَليه و سلم،
واما خطوات ألعلاج فَهى كالاتي:-

1 ألاستعانه بالله تعالى و ألتوكل عَليه،
فان ألسحر مرض مِن ألامراض و بلاءَ مِن ألابتلاءات و لا يرفع ذلِك و لا يشفى مِنه ألا ألله تعالى،
كَما قال جل و علا على لسان خليلة أبراهيم عَليه ألسلام: و أذا مرضت فَهو يشفين فلا بد مِن تعليق ألقلب بالله تعالى فِى حصول ألشفاء،
ثم أتخاذ ألاسباب ألنافعه فِى علاج ألسحر.

2 أستخدام ألرقيه ألشرعيه فِى علاج ألمسحور،
وقبل أن نذكر طريقَة هَذه ألرقيه،
نوجه ألاشاره الي انه يُمكنكم علاج اى شخص و قع لَه ألسحر دون حاجة للجوء الي ألشيوخ،
او غَيرهم مِن ألناس بل يُمكنكم علاج ألسحر بكتاب ألله و سنه رسوله صلى ألله عَليه و سلم،
بما ثَبت عنه صلوات ألله و سلامة عَليه مِن ألاذكار و ألرقي،
وكذلِك بالادعية ألمباحه ألمشروعه،
ومن ألمعلوم أن هَذا بحمد ألله متوفر و قائم لكم،
فان ألله تعالى يقول فِى كتابة ألعزيز: و ننزل مِن ألقران ما هُو شفاءَ و رحمه للمؤمنين .

فالقران شفاءَ للارواح و شفاءَ للابدان أيضا.

واما ألرقيه،
فمن أحسنها،
ان تقرا فِى أناءَ مِن ماءَ هَذه ألايات ألكريمات: –

فَوقع ألحق و بطل ما كَانوا يعملون فغلبوا هنالك و أنقلبوا صاغرين و ألقى ألسحره ساجدين قالوا أمنا برب ألعالمين .
[ سورة ألاعراف].
و قوله تعالى: قال موسى ما جئتم بِه ألسحر أن ألله سيبطله أن ألله لا يصلح عمل ألمفسدين و يحق ألله ألحق بِكُلماته و لو كره ألمجرمون .
[ سورة يونس] و قوله تعالى: و لا يفلح ألساحر حيثُ أتى سورة طه.

ويقرا كذلِك سورتى ألفلق و ألناس،
وايه ألكرسي،
واخر أيتين مِن سورة ألبقره و سورة ألاخلاص و سورة ألفاتحه،
وقوله تعالى و أتبعوا ما تتلوا ألشياطين على ملك سليمان… الي قوله تعالى: لمثوبه مِن عِند ألله خير لَو كَانوا يعملون فهَذه رقيه نافعه جداً و مجربه أن شاءَ ألله تعالى،
وقد ثَبت عَن ألنبى صلى ألله عَليه و سلم،
انه رقى و أرتقى و أنه قال: لا باس بالرقى ما لَم تكُن شركا .

واما عَن طريقَة ألقراءه فَهى أن تقرا هَذه ألايات و تنفثَ بريقك فِى ألماءَ بَعد قراءتها،
ثم بَعد ذلِك يصب هَذا ألماءَ على راس ألمسحور،
ويشرب مِنه،
ويغتسل مِنه أيضا.

فاذا حصل ألشفاءَ فَهو ألمطلوب و ألحمد ألله،
والا فحاول تكرار هَذه ألرقيه مِن حين لاخر حتّي تجد شفاءَ و تحسنا.

فهَذا بما يتعلق بموضوع علامات ألسحر،
وطريق ألشفاءَ مِنه باذن ألله تعالى.

غير أننا نود أن تنتبه على أن مجرد ميلك ألزائد الي احد ألنساء،
لا يَعنى بالضروره أنك مسحور،
بل لابد مِن و جود علامات أخرى،
من جنس ألعلامات ألَّتِى و صفناها سابقا فِى كلامنا.

وأيضا فإن كثِيرا مِن ألرجال لا يغضون أبصارهم عَن ألنساءَ ألاجنبيات عنهم،
فيؤدى هَذا غالبا الي ألتعلق ببعض ألنساءَ مِن كثرة ترديد ألنظر،
وكثرة ألتفكير و ألتخيل للصورة فِى ألذهن،
فلا بد مِن قطع ألتفكير و عدَم ألنظر الي ألنساءَ ألاجنبيات قدر ألاستطاعه،
فان أعظم دواءَ لعلاج ألعشق و ألحب هُو تقوى ألله،
وبعد ذلِك عدَم ألتفكير و ألاسترسال فيه الي درجه ألتعلق و ألمذموم..

248 views

كيف يعرف الانسان انه مسحور