1:15 صباحًا الخميس 18 يناير، 2018

قراءة القران الكريم مكتوب

صورة قراءة القران الكريم مكتوب

السؤال هَل قراءه ألقران بالعين يعتبر قراءه و يؤجر عَليها و هل يجوز لِى ختم ألقران بهَذه ألطريقه؟

– قراءه ألقران بالعين فَقط دون تحريك أللسان لا تعتبر قراءه ،

ولا يثاب عَليها ثَواب ألقراءه ،

وإنما هِى تدبر للقران و يؤجر عَليها ألمسلم .

قال شيخ ألاسلام أبن تيميه رحمه ألله

” ألناس فِى ألذكر أربع طبقات أحداها ألذكر بالقلب و أللسان و هو ألمامور بِه .

الثانى ألذكر بالقلب فَقط ،

فان كَان مَع عجز أللسان فحسن ،

وان كَان مَع قدرته فترك للافضل .

الثالثَ ألذكر باللسان فَقط ،

وهو كون لسانه رطبا بذكر ألله .

الرابع عدَم ألامرين و هو حال ألخاسرين ” أنتهى باختصار .

فالقرءه بالعين فقط عمل صالح ،

والاكمل مِنه أن يتِم ألجمع بَين ألقراءه باللسان ،

والتدبر بالقلب ،

ولا يشترط لذلِك ألجهر بالقراءه ،

بل يكفى تحريك أللسان ،

ولو كَان ذلِك بِدون صوت ،

فاحرص على ذلِك حتّي يَكون ثَوابك أعظم .

وينبغى ألتنبه الي أن هَذا ألتدبر لا يثاب عَليه ألانسان ثَواب ألقراءه ،

فما رتب مِن ألثواب على ألقراءه فلابد فيه مِن تحريك أللسان ،

ولا يَكون ألمسلم قَد ختم ألقران قراءه حتّي يحرك لسانه بالقراءه ،

ولهَذا أتفق ألعلماءَ على انه يَجب على ألمصلى أن يحرك لسانه بقراءه ألقران و بالاذكار ألواجبة ،

فان لَم يفعل لَم تصح صلاته .

” قال أبن ألحاجب فِى كتاب ألصلاة و لا يجوز أسرار مِن غَير حركة لسان ; لانه إذا لَم يحرك لسانه لَم يقرا و إنما فكر” أ .

وقال شيخ ألاسلام أبن تيميه رحمه ألله

“يَجب أن يحرك لسانه بالذكر و ألواجب فِى ألصلاة مِن ألقراءه و نحوها مَع ألقدره” .

والله سبحانه و تعالى أعلم .

135 views

قراءة القران الكريم مكتوب