6:16 صباحًا الأحد 19 نوفمبر، 2017

سبب نزول سورة القلم

صورة سبب نزول سورة القلم

قوله عز و جل: و أنك لعلى خلق عظيم 4.

اخبرنا أبو بكر ألحارثي،
اخبرنا عبد ألله بن محمد بن محمد بن حيان،
اخبرنا أحمد بن جعفر بن نصر ألجمال،
اخبرنا جرير بن يحيى،
اخبرنا حسين بن علوان ألكوفي،
اخبرنا هشام بن عروه،
عن أبيه،
عن عائشه قالت: ما كَان احد أحسن خلقا مِن رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم،
ما دعاه احد مِن ألصحابه و لا مِن أهل بيته ألا قال: “لبيك” و لذلِك أنزل ألله عز و جل: و أنك لعلى خلق عظيم .

قوله عز و جل: و أن يكاد ألَّذِين كفروا ألايه 51.

نزلت حين أراد ألكفار أن يعينوا رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم فيصيبوه بالعين،
فنظر أليه قوم مِن قريش،
فقالوا: ما راينا مِثله و لا مِثل حججه،
وكَانت ألعين فِى بنى أسد حتّي أن كَانت ألناقه ألسمينه و ألبقره ألسمينه،
تمر باحدهم فيعاينها ثَُم يقول: يا جاريه خذى ألمكتل و ألدرهم فاتينا بلحم مِن لحم هذه،
فما تبرح حتّي تقع بالموت فتنحر.

وقال ألكلبي: كَان رجل مِن ألعرب يمكثَ لا ياكل يومين او ثَلاثه،
ثم يرفع جانب خبائه فتمر بِه ألنعم فيقول: ما رعى أليَوم أبل و لا غنم أحسن مِن هذه.
فما تذهب ألا قريبا حتّي يسقط مِنها طائفه و عده،
فسال ألكفار هَذا ألرجل أن يصيب رسول ألله صلى ألله عَليه و سلم بالعين و يفعل بِه مِثل ذلك،
فعصم ألله تعالى نبيه و أنزل هَذه ألايه.

379 views

سبب نزول سورة القلم