2:35 صباحًا الخميس 18 يناير، 2018

روايات حب جريئة

صورة روايات حب جريئة

ألبارت ألاول

ساره بصراخ برلنت تعااالى يا كلبه

برلنت راحت لَها و هيا خايفه ن ن نعم

ساره أخت برلنت مِن أبوها مسكتها مِن شعرها سوى ألغدا

برلنت بكيت و كَانت ترجف سوويت غداا

ساره سابتها و قالت ببرود روحى نظفى ألحديقه

برلنت نظفتها

ساره بصرامه نظفى غرفتى

برلنت بخوف ننظففتها

ساره صرخت و ضربتها و رفستها أناااا أحسن منك انتى ليش مثاااليه بِكُل شى ليش عشانك أجمل منى هااا

برلنت تبكى بضعف أختها ألكبيرة الي ألمفروض تَكون عون لَها تكرهها
__________________________
برلنت أحيانا ينادونها بدور بطلنتا معنا أسمها أغلى أنواع ألالماس و أجملها أسم على مسمى سمتها أمها ألامريكية هَذا ألاسم

لأنها جميلة لدرجه ما تصدقها ألعين شعرها طويل لين نِهاية ظهرها و كثيف لونه بنى فاتح و ناعم

عيونها كبيرة لونها غريب رمادى على أبيض تسحر

رموشها كثيفه و طويله خشمها صغير لكِن متناسب مَع و جهها و زى ألسيف شفايفها بلون ألكرز صغيرة لاكن ملياانه

وجهها دائرى و عندها غمازاتين مرا دااخله بيضا زى ألقمر و صافيه زى ألالماس خدودها حمر

طولها حلو جسمها نارى و مشدود و عندها غمازات فِى ظهرها و صوتها عذاب ناعم و مبحوح

ما تثق باحد غَير عمها و مرته و بنته شهد خوافه حساسه خجوله لكِن مثاليه و تنحب

كل يوم تحلم بامها الي ماتت قدامها تحلم بحيآة سعيدة و رومانسية و كُل الي يشوفها يموووت عَليها مِن جمالها

الجبار مرت عمها جوليانا تصير أخت أمها يَعنى ألاختين أخذو ألاخوان عمرها 18
،
،،،،،،
ساره عيونها لا هِى كبيرة و لا صغيرة لونها عسلى مكحله خشمها صغير شفايفها صغيرة و و رديه

شعرها لين رقبتها بنى بيضه جسمها حلو بس مليانه شويه صوتها ناعم جميلة لكِن هيا و لا شى قدام جمال برلنت

تكرهها لانو عمها يبغا يزوج برلنت ل رعد و لده الي مسافر لَه خمس سنين و ساره تحبه تكره مرت عمها لأنها خالت برلنت و مرا تحبها و تكره ساره شخصيتها متكبره جريئة عنيده عمرها 25

نرجع للروايه
____________________

طلعت غرفتها و جلست تبكى و جلست تدعى أنو عمها و أهله يجو مِن سفرتهم بسرعه لانهم راحو يزورو

رعد و لدهم

تررن تررن <<< جوال برلنت

برلنت لقت أنو بنت عمها شهد

شهد ألوو

برلنت بصوتها ألعذاب هلا شهد

شهد بشوق كَيفك

برلنت ببكى تعبانه يا شهد

شهد بخوف عَليها أيش فيكى يا قلبى

برلنت و هيا تشاهق ساره خلتنى أنظف دورين و أطبخ ألغدا و ألعشا ليا أسبوعين و أنا أنظف أنتو بيتكم قصر مرا كبير

شهد بعصبيه مِن ساره لا تبكى انا لمن أرجع أتفاهم معاها

برلنت هدت شهد متَي راجعين

شهد بابا و ماما أليَوم راجعين عشان يجهزو حفله رجوع رعد

برلنت أستغربت و انتى

شهد بجى بَعد يومين مَع رعد و ماجد

برلنت قالت ببراءتها تصدقى أنو عمرى بحياتى ما شفت رعد و لا حتّي بالصور نفْسى أشوفه

شهد ضحكت ههههههههه نفْسك تشوفى زوج ألمستقبل

برلنت سكتت لأنها ما تثق باحد غَير ب عمها و مرته و شهد و شخص قَد أنقذها مِن ألمطار حنعرفه بَعدين هِى خايفه مِن رعد لانهم يقولو أنو عصبى … لا ….
رد …

شهد فهمتها يلا حبيبتى بروح ماجد يبيني

برلنت بنعومه سلامتك ،
،
شهد أنتبهى على نفْسك

شهد طيب يلا يا قلبى انتى نامى و انا بتصل على ألخدم و بحل ألوضع بس انتى أرتاحى

برلنت بكيت شهد و حشتينى

شهد قالت و ألدموع بعيونها و حشتها مراا تعتبرها أختها و انتى كمان و حشتينى ،
،،،
يلا سلام

برلنت سلام

و برلنت نامت
—————————
شهد رعد

رعد سرحان بصوت و بِكُلام برلنت

شهد صرخت: رعد رعد

رعد هاا ،
،
اشبك

شهد متفاجئه مِن اول و أنا أناديك

رعد منجد

شهد كَانت حاطه سبيكر رعد أيش رايك بصوتها ؟؟؟

رعد يجنن ببرود عادى

شهد توقعت أنو يقول كذا ما هِى داريه أنو ذاب طيب انت تبى تتزوجها

رعد أيه على راى أبوى بَعد ألحفله بخطبها و أملك عَليها

شهد تراها جميلة مرا

رعد حب يطلع مِنها ألكلام بِدون ما تحس ليش يَعنى

شهد بحالميه عيونها أخ مِن عيونها لونها رمادى على أبيض مدرى كَيف و شفايفها كرز تهبل و جسمه ،
،
لحضه انا ليش أقولك

رعد سوا نفْسه مو مهتم انتى جالسه تتكلمى مَع نفْسك

شهد رعد ما تحمست أنك تشوفها

رعد لا

شهد يلا بلبس عبايتى ماجد زوجها دحين جاى تبا شى

رعد لا

شهد أووف طيب ليش كذا قول شكرا

رعد بدا يعصب شهد لا تعلى صوتك فاهمه

شهد انا غبيه لَو عصبت رعد بيسوى فينى جريمة طيب

وقامت

شهد عيونها كبيرة أزرق فاتح و رموشها كثيفه خشمها طويل شفايفها و رديه شعرها بني
نحيفه و شويه قصيرة تجنن طيوبه متزوجه مِن صاحب أخوها طيوبه و فرفوشه و فيها جراه 20

رعد عيونه كبيرة نيليه و رموشه كثيفه خشمه طويل سله سيف شفايفه و رديه أسمر سماره حلو شعره أسود
فاحم كثيف و ناعم طويل جسمه رياضى عنده سكس باك بارد يخفى مشاعره إذا عصب ما يعرف أمه مِن أبوه
يكره ساره لأنها زمان قَبل ما يسافر و قَبل ما تجئ برلنت ألسعودية كَانت تتلزق فيه عمَره 27)
…….……………
عدا أسبوع

و طول ألاسبوع أم رعد جوليانا تزبط ألحفله الي حيجى فيها رجال ألاعمال و ألاغنياءَ و الي لَهُم مناصب
لانو أبو رعد باسل مِن اهم رجال ألاعمال و شركاته عالمية

جوليانا أم رعد ألبسى هَذا ألفستان ألاسود جبته مِن لبنان لكى مَع هذى ألاكسسوارات

برلنت حضنتها شكرا خالَّتِى

جوليانا لا تقوليلى خالَّتِى قولى ماما لا تنسي أنى أخت أمك يَعنى زى أمك

برلنت أحبك يا خالَّتِى طيب ماما

برلنت لبست ألفستان كَان خطير عَليها لونه أسود قصير لفوق ألركبه ضيق يبين تفاصيل جسمها
و فيه تجعدات مِن عِند ألصدر فيها كرستالات روعه مَع سلسله ألماس ناعمه دوائر و ألاسواره نفْس ألشى و ألحلق كَان عبارة كَان دائره عَليها حرف أل b و كَان ناعم سوتلها ألكوفيره ميكياج خفيف و سوتلها بف خفيفمن قدام و حطت بروش مَع كعب أسود و شنطه سوده مرصعه بالكرستالات طلعت تجنن و ألفستان أبرز بياضها

و ساره بتاكل نفْسها مِن جمال برلنت و مِن جوليانا أم رعد و صارت تقول بنفسها انا أوريكى يا برلنت أكيد فرحانه أم رعد خالتك و بس تجبلك هدايا و بتتزوجى و لدها يا رب رعد يتزوجنى بدالك

ساره مرت عمو و أنا أيش جبتيلى

جوليانا نسيت ما أجيلك روحى ألبسى مِن فساتينك عندك فساتين كثِير

ساره قامت بقهر و راحت تلبس

شهد دخلت جناح أمها و طالعت ب برلنت و أاااو تاخذى ألعقل ألله يحميكى

برلنت راحت حضنتها و قالت بحيا و انتى أجمل

شهد كَانت لابسه فستان و ردى فاتح طويل ماسك مِن فَوق و منفوش مِن تَحْت زى ألسمكه أكمامه طويله و فيه فَتحه
ظهر كبيرة و عَليه حزام تَحْت ألصدر و لبست طقم ألماس شويه ثَقيل يناسب فستأنها و مكياجها ناعم و تسريحتها
كَانت بف صغير و حاطه و را أل بف طوق ألماس و بَعده بف كبير شكلها خطيرر مَع كعب أبيض و شنطه بيضه مخططه
و ردى

جوليانا شهد ماجد شافك

شهد لا

جوليانا كويس عشان لا ياخذك مِن ألحفله

شهد أستحت ماما

جوليانا هههههه أقراو على نفْسكم يا بنات

قراو على نفْسهم و نزلو

  • رواية رعد وبرلنت
  • برلنت رعد شهد
959 views

روايات حب جريئة