2:07 مساءً الخميس 18 أبريل، 2019






رؤية الافعى في المنام لابن سيرين

يقول شيخ مفسري الاحلام ابن سيرين في تفسيرة لرؤيا الافاعي و الحيات
الحيات: فإنها اعداء،

 

و ذلك ان ابليس اللعين توسل بها الى ادم عليه السلام.

 

و عداوه كل حيه على قدر نكبتها و عظمها و سمها،

 

و ربما كانت كفارا،

 

و أصحاب بدع،

 

لما معها من السم.

 

و ربما دلت على الزناه و لدغهم و طبعهم،

 

و ربما اخذت الحياة من اسمها،

 

مثل ان تري في الفدادين او تنساب تحت الشجر،

 

فيها مياة و سيول،

 

و قد شبهوا نفخها بحسو الماء.

 

و قد تكون الحيه سلطانا،

 

و قد تكون زوجه و ولدا،

 

لقوله تعالى: ” ان من ازواجكم و أولادكم عدوا لكم فاحذروهم ” و من قاتل الحيه او نازعها،

 

قاتل عدوا،

 

فإن قتلها ظفر بعدوه،

 

و إن لدغتة نالة مكروة من عدوة بقدر مبلغ النهشة.

 

و أكل لحمها،

 

ما ل من عدو و سرور و غبطة.

 

و إن لدغتة بنصفين،

 

انتصف من عدوه.

 

و من كلمتة الحيه بكلام لين و لطف،

 

اصاب خيرا يعجب الناس منه،

 

فإن رأي حيه ميتة،

 

فهو عدو يكفية الله شرة بغير حول و لا قوة.

 

و بيضها اصعب الأعداء،

 

و سودها اشدهم.

 

فإن رأي انه ملك من سود الحياة العظام جماعة،

 

قاد الجيوش و نالت ملكا عظيما.

 

فإن اصاب حيه ملساء تطيعه،

 

و لا غائله و لا صلاح يؤذي،

 

اصاب كنزا من كنوز الملوك،

 

و ربما كانت جدة اذا كانت بهذه الصفة.

 

و من تخوف حيه و لم يعاينها،

 

فهو امن له من عدوه،

 

و إن عاينها و خافها،

 

فهو خوف،

 

و كذلك كل خوف،

 

و كذا كل شيء يخافة و لا يعاينه،

 

و خروج الحيه من الإحليل و لد،

 

و من ادخل حيه بيتا مكر به عدوه،

 

فمن رأي انه اخذها،

 

فإنة يصير الية ما ل من عدو في امن،

 

لقوله تعالى: ” خذها و لا تخف ” .

 

 

و الحيه الصغيرة و لد.

 

و إن رأي الحيات تقتتل في السوق،

 

و قعت الحرب و ظفر بالأعداء.

 

و الحيه سلطان كتوم العداوة،

 

فإن رأي ان حيه تخرج من ذكرة مره و ترجع الية مرة،

 

فإنة يخونه.

 

و الحيه امرأة،

 

فمن رأي انه قتل حيه على فراشه،

 

ما تت امرأته،

 

فإن رأي في عنقة حيه فقطعها ثلاث قطع،

 

فإنة يطلق امرأتة ثلاثا و قوائم الحيه و أنيابها قوه العدو و شده كيده.

 

و من تحول حية،

 

فإنة يتحول من حال الى حال،

 

و يصير عدوا للمسلمين،

 

فإن رأي بيته مملوءا من الحيات لا يخافها،

 

فإنة يؤوى في بيته اعداء المسلمين،

 

و أصحاب الأهواء،

 

و الحيات المائيه ما ل،

 

فإن رأي في جيبة او كمة حيه صغيرة بيضاء لا يخافها،

 

فإنها جده،

 

فإن رأي حيه تمشي خلفه،

 

فإن عدوة يريد ان يمكر به،

 

فإن مشت بين يدية او دارت حوله،

 

فإنهم اعداء يخالطونة و لا يمكنهم مضرته،

 

فإن رأي حيات تدخل بيته و تخرج من غير مضرة،

 

فإنهم اعدائة من اهل بيته و قراباته،

 

فإن رآها في غير بيته،

 

فالأعداء غرباء.

 

و لحم الحيه و شحمها ما ل عدو خلال،

 

و ترياق من عدو،

 

فإن رأي الحيات تقاتل في كل ناحية،

 

فقتل منهن حيه عظيمة،

 

فإنة يملك تلك البلدة.

 

فإن كانت الحيه المقتوله مثل سائر الحيات،

 

قتل احد جنود الملك،

 

فإن كانت الحيه تصعد في علو،

 

اصاب راحه و فرحا و سرورا،

 

فإن رأي حيه تنحدر من علو،

 

ما ت رئيس في ذلك المكان.

 

فإن رأي حيه خرجت من الأرض،

 

فهو عذاب في ذلك الموضع.

 

فإن رأي بستانة مملوءا حيات،

 

فإنة البستان ينمو و النبات الذى فيه يزيد و يحيا.

 

و حكى ان رجلا اتي ابن سيرين فقال: رأيت كأن حيه تسعي و أنا اتبعها،

 

فدخلت جحرا،

 

و في يدى مسحاه فوضعتها على الجحر.

 

فقال: اتخطب امرأة

 

قال: نعم.

 

قال: انك ستتزوجها و ترثها،

 

فتزوجها فماتت عن سبعه الاف درهم.

 

و رأي اخر كأن بيته مملوء حيات،

 

فقص رؤياة على ابن سيرين فقال: اتق الله و لا تؤوى عدو المسلمين.

 

و جاءتة امرأه فقالت: يا ابا بكر،

 

امرأه رأت جحرين خرج منهما حيتان،

 

فقام اليهما رجلان و احتلبا من رأسيهما لبنا،

 

فقال ابن سيرين: الحيه لا تحلب لبنا انما تحلب السم.

 

و هذه امرأه يدخل عليها رجلان من رؤوس الخوارج،

 

يدعوانها الى مذهبهما،

 

و إنما يدعوانها الى شتم الشيخين رضى الله عنهما.

 

و أما حيات البطن فهم الأقارب،

 

و خروجها من الرجل مصيبه في قريب الرجل.

 

و الله اعلمبالصور رؤية الافعى في المنام لابن سيرين 20160816 932

  • الافعى في المنام لابن سيرين
435 views

رؤية الافعى في المنام لابن سيرين