10:47 مساءً الثلاثاء 16 أكتوبر، 2018

حريم السلطان الجزء الثالث


صورة حريم السلطان الجزء الثالث

حريم السلطان بالتركيه:Muhteşem Yüzyıl القرن العظيم مسلسل تركي تاريخي عرض بين 2019 و 2019 في تركيا ثم في عده دول حيث نال رواجا كبيرا في العالم العربي،

يقدم صورة متخيله لحياة الخليفه المسلم السلطان العثماني سليمان القانوني حسب روايه ميرال اوكاي و حياته في الحريم مع نساءه.

وقد ركز على تصوير درامي لعلاقته الغراميه مع الجاريه روكسلانا او هوريم التي تزوجها مخالفا التقاليد العثمانيه.

تم دبلجه كامل هذا المسلسل للهجه العربية السوريه.

قابل نجاح هذا المسلسل في تركيا و العالم العربي و دول اخرى،

موجه عنيفه من الانتقادات سواء ممن يعيبون على المسلسل التغاضي على عيوب الامبراطوريه العثمانيه،

او اوساط مثل حزب العداله و التنميه و انصارهم في العالم العربي ممن يرون المسلسل اهانه لعظمه و قدوسيه شخص السلطان العثماني سليمان القانوني بتصويره في خلوته مع نساءه او كانسان يخطئ في قراراته.

يروي المسلسل التاريخي “حريم السلطان” في تصوير درامي قصة حياة السلطان سليمان القانوني الذي حكم الدوله العثمانيه في فترتها الذهبية من سنه 1520 ميلاديه وحتى وفاته سنه 1566 ميلاديه .



ويعتبر اهم حاكم في تاريخ الدوله العثمانيه.

تدور احداث المسلسل التاريخي “حريم السلطان” خلال فتره القرن السادس عشر،

ويستعرض الاحداث التي تجري في مقر حريم السلطان المعروف بالحرملك السلطاني).

يستهل المسلسل حلقاته الاولى بصعود السلطان سليمان صاحب الحق الشرعي الى السلطة بعمر 26 عاما،

بعد ان وضع نصب عينيه هدف تاسيس امبراطوريه اقوى من سلطة الاسكندر الكبير وان يجعل من العثمانيين قوه لا تقهر،

وليصبح خلال فتره حكمه التي دامت 46 عاما،

السلطان الشاب،

والمحارب والحاكم الكبير،

بعد تلقيه نبا تتويجه في حفله صيد عام 1520 غير مدرك انه سيحكم في ما بعد اقليما يتجاوز احلامه.

وعند تنصيبه كحاكم للدوله العثمانيه ترك زوجته ماهيدفران وابنه الصغير مصطفى وقصره في مانيسا)،

لينطلق بصحبه صديقه المقرب ورفيقه ابراهيم للوصول الى قصر توبكابي في العاصمه استانا.

وفي هذه الاثناء،

ابحرت سفينه عثمانيه الى البحر الاسود لجلب النساء هدايا للقصر،

من بينهن الكساندرا لا روسا)،

ابنه كاهن اوكراني ارثوذكسي بيعت للقصر.

والتي ستصبح في المستقبل هرم)،

زوجه السلطان سليمان وستنجب منه سليم الذي سيتولى حكم الدوله العثمانيه بعد وفاه ابيه عبر سلسله من المكائد وسفك الدماء التي دفع ثمنها وزيره الكبير ابراهيم باشا).

اضافه الى اعدامه لاحد ابنائه كي تستمر لعبه السلطة الدمويه،

حيث الغايه تبرر الوسيله وكل شيء يصبح مقبولا من اجل ان تنتصر لعبه السياسة والسلطه.

229 views

حريم السلطان الجزء الثالث