1:10 صباحًا الخميس 19 يناير، 2017

اهمية العلم

صورة اهمية العلم

بسم الله
والحمد لله
والصلآة والسلام علي رسول الله
وعلي اله وصحبه ومن والاه
اما بَعد،
للعلم أهمية بالغة فِي حيآة الافراد والمجتمعات والحضارات
فلم تكُن البشرية لتتقدم وتتطور وتصل الي ما وصلت اليه فِي زماننا مِن دون العلم والتعلم والبحثَ العلمي
فالاهتمام بالعلم وتحصيله هُو مِن اسباب ازدهاز العديد مِن الحضارات علي مر العصور والازمان
واهمال العلم وتحصيله هُو السَبب فِي تخلف الكثير مِن الشعوب وشيوع الجهل فيها
فالعلم هُو مقياس الازدهار والتحضر والتطور فِي الدول والمجتمعات.
ان خير العلوم واشرفها وافضلها علي الاطلاق هِي العلوم الشرعية الَّتِي يتعلم بواسطتها المسلم ما ينفعه فِي الدنيا والاخرة
ومنها: علوم القران والسنة والعقيدة والفقه
فيتعلم المسلم كتاب الله وسنة رسول الله
والفقه المستنبط مِن هذان الاصلان
ومن هَذه العلوم الشرعية ما يَجب علي كُل مسلم تعلمها
فياثم ان لَم يطلبها
وهي العلوم الَّتِي يصحح بها المسلم عقيدته وعبادته
فيَجب عَليه ان يتعلم العقيدة واصولها
كَما يَجب عَليه ان يتعلم احكام الطهارة والصلآة والصيام
وغير ذلك.
ولا بد للانسان مِن اغتنام تحصيل العلم فِي الصغر
فسن الصغر هُو السن الذهبي الَّذِي يَكون فيه الانسان أكثر استعدادا لتلقي العلم
فالحافظة لديه فِي هَذا السن تَكون قوية
ويَكون فِي هَذا السن أكثر فراغا ونشاطا
فكَما يقال: العلم فِي الصغر كالنقش فِي الحجر)
كَما يَجب ان يستمر الانسان فِي طلب العلم طوال عمره
فالعلم مِن المهد الي اللحد.
وهُناك علوم دنيوية تتحقق بها مصالح البشر
وتتحقق بها عمارة هَذه الارض
وهَذه العلوم هِي علوم تخصصية
فكل انسان يتخصص فِي علم ما
فيقُوم بتغطية جانب مِن هَذه المصالح
ويقُوم انسان آخر بالتخصص فِي علم اخر
فيغطي جانبا اخر
وبهَذه الطريقَة يتحقق التكامل بَين البشر فِي توفير هَذه المصالح.
ليست كُل العلوم نافعة
فمن العلوم ما هُو ضار
كتعلم السحر مِثلا
فتعلم هَذه العلوم محرم فِي الاسلام
وبالاضافة الي كونها ضارة
فَهي تصرف الانسان عَن تعلم العلم النافع الَّذِي تتحقق بِه المصالح
فتعلم هَذه العلوم يجلب الاضرار
ويفوت المصالح.
ان اكتساب العلم والمعرفة عَن طريق البحثَ العلمي المنظم
هو مِن أهم صور التحصيل العلمي؛ لان البحثَ العلمي هُو السبيل الي حل المشكلات
وابتكار النظريات وتطويرها
وايجاد الاشياءَ المبتكرة
وتحسين ما هُو موجود
فالبحثَ العلمي لَه أهمية بالغة فِي تقدم الامم ورقيها
فَهو السلم الَّذِي صعد عَليه الغربيون
والذي اوصلهم الي هَذه الحيآة المادية الباهرة الَّتِي نراهم فيها
ونحسدهم عَليها
فالغربيون لَم يصلوا الي ما وصلوا اليه لان عقولهم خرافية وافضل مِن عقولنا بكثير
وإنما لانهم اعملوا عقولهم واستثمروا قدراتها
ووجدوا مِن دولهم الرعاية والتحفيز
والعناية الفائقة بالعلم والبحثَ العلمي.
ونسال الله ان يصلح الاحوال
ونساله ان يعلمنا ما ينفعنا
وان يزيدنا علما
ان سميع مجيب الدعوات
وصلي الله علي سيدنا محمد
وعلي اله وصحبه اجمعين
والحمد لله رب العالمين..

  • اهمية العلم
88 views

اهمية العلم