1:33 صباحًا الجمعة 26 أبريل، 2019






الشندقورة والسحر

بالصور الشندقورة والسحر 20160820 5768

الحمد لله الذى جعل النوم سباتا،

 

و خلق الناس اشتاتا،

 

و بسط الارض لهم فراشا،

 

و جعل الليل لباسا،

 

و النهار معاشا،

 

و الصلاة و السلام على البشير النذير،

 

و السراج المنير،

 

محمد النبى الرسول،

 

الذى ملابس الله تعالى حله الكرامه و تاج القبول،

 

و رضوان الله تعالى على الة الابرار،

 

و اصحابة الائمه الاخيار،

 

و عن كل التابعين لهم باحسان،

 

الي اخر الزمان،

 

يوم تبدل السموات غير السموات و المكان .

 

 

(اما بعد):
شتنكورة: و يقال لها: حرص،

 

شندقورة،

 

اجوجا،

 

جعدة،

 

شندكورة
و هي نبات مسك الجن و حشيشه الريح،

 

و لها اسماء اخرى منها: مسيكه – طرف – مسك الحن ارطالس بربرية – القصلم اليمن الهلال بصنعاء حشيشه الريح لبنان).

 

(معجم اسماء النيات).
قال داود: و باليونانيه فوليون و البربريه ارطالس و هو نبت يفرش اوراقا خضرا سبطه الوجة العالى مزغبه الاخر يحيط باطرافها شوك صغار و يرفع قضبانا لها زهر ابيض الى صفره يخلف كره محشوه بزرا كالانيسون و عليها كالشعر الابيض عطريه لكن الى ثقل تدرك باوائل حزيران اجودها الضارب الى المراره البالغ الحديث

وقوتها تسقط بعد ثمانيه اشهر من اخذها و تغش ببعض انواع المرماخور و الفرق مرارتها و هي حارة يابسة في اخر الثانية تقع في الترياق الكبير لشده مقاومتها السموم و النفع من نهش الحيه و العقرب و السدد و اليرقان خصوصا الاسود و الحميات سيما الربع و الحصي و عسر البول و المفاصل و النسا و تدر الفضلات و تحل الرياح حيث كانت و تنقي الارحام و القروح و تجففها و تخرج الديدان و هي تجلب الصداع و ضعف المعده و يصلحها الحماما و شربتها الى مثقال و بدلها في تحليل الرياح الشيح و في اخراج الدود قشور اصل الرمان و السليخة.

 

تذكره الانطاكي

وفى المعتمد في الادوية:
جعدة: « على » هو صنفان: جبلي،

 

و اخر اكبر منه،

 

و اضعف رائحة،

 

و من ذاق طعم الجعده و جد فيها مرارة،

 

و حده يسيرة؛

 

يفتح كل الاعضاء الباطنة،

 

و يدر البول و الطمث،

 

و ما دامت طريه فهي تدمل الضربات الكبار،

 

و هي حارة في الثالثة،

 

يابسة في الثانية،

 

و طبيخ الصنفين اذا شرب نفع من ورم الطحال،

 

و هو يصدع الراس،

 

و يضر بالمعدة،

 

و يسهل الطبيعة،

 

و يدر الطمث،

 

و اذا افترش او دخن به طرد الهوام،

 

و ينفع من الحميات المزمنة،

 

و من لسع العقارب،

 

و طبيخها يخرج الحيات و حب القرع من البطن،

 

و يذكى الذهن،

 

و ينفع من النسيان و اليرقان .

 


و يسمي فوليون،

 

و هو نبات يطلع باليمن؛

 

تسمية اهل صنعاء: الهلال،

 

و هو ضرب من الشيح.اه

وفى القانون لابن سيناء:
جعدة: الماهية: نوع من الشيح فيه حراره و حده يسيره و الصغيرة احد و امر و هي قضبان و زهر زغيى ابيض او الى الصفره مملوء بزرا و راسة كالكره فيه كالشعر الابيض ثقيل الرائحه مع ادني طيب و الاعظم اضعف و هو مر ايضا و فيه حرافه ما و الجبلى هو الاصغر.

 

الطبع: الصغيرة حارة في الثالثة يابسة في الثانية و الكبيرة حارة يابسة في الثانية.

 

الافعال و الخواص: هو مفتح ملطف و خصوصا الكبير يفتح كل السدد الباطنة.

 

الجراح و القروح: يدمل الجراحات الطريه و خصوصا الكبيرة و يابسة القروح الخبيثه لا سيما الصغير الجاف.

 

اعضاء الراس: مصدع للراس.

 

اعضاء الغذاء: هو بالخل طلاء لورم الطحال و صلابتة و يضر بالمعده و ينفع من اليرقان الاسود و خصوصا طبيخ الكبير منه و ينفع من الاستسقاء و هو بالجمله رديء.

 

للمعدة.

 

اعضاء النفض: يدر البول و الطمث و يسهل و ينفع من حب القرع جدا.

 

الحميات: نافع من الحميات المزمنة.

 

السموم: ينفع من لسع العقرب و طبيخ الاكبر من نهش الهوام كلها و يدخن به و يفرش فيطرد الهوام.

  • الشندقوره و السحر
  • الشندقورة والسحر
  • عشبة الشندقورة للسحر
  • شندكورة
  • شندقورة للسحر
  • عشبة الشندقورة
  • شندقورة
  • سحر الشندقورة
  • الشندقورة لعلاج السحر
  • الشندقورة و السحر
  • شندكوره
6٬977 views

الشندقورة والسحر