2:35 صباحًا الإثنين 14 أكتوبر، 2019



الحجامة في المنام

صور الحجامة في المنام

صور

الحجامة

وأما الحجامه فهي امانه او شرط او عزله و ذهاب ما ل او نجاه من كرب فمن رأي انه احتجم فإنة يتقلد امانه او يكتب عليه كتاب و إن كان مريضا برئ و من رأي انه احتجم و تلطخ سرادقة بدمة فإنة يموت و قال ابو سعيد الواعظ الحجامه للوالى عزل و ربما كانت ذهاب ما ل في منفعه او نجاه من كرب و إن رأي انه احتجم و كان في حبس فإنة يطلق و من رأي انه احتجم و لم يخرج منه شيء فإنة دفن ما لا يهتدي الية او دفع و ديعه الى من لا يردها الية فإن خرج منه دم صح جسمة في تلك السنه و إن كسرت المحجمه فإنة يطلق امرأتة او يموت و من رأي حجاما فإنة ينجو من شر او خوف

الحجامة
الحجام في المنام رجل يكتب الصكوك على الناس،

 

و يدل الحجام على كل متحكم في رقاب الخلق كالسلطان و العالم و الحاكم و الطبيب و كاتب الشرط و الصكوك.
فإن رأي الإنسان في منامة حجاما قد حجمة و كان مظلوما بدم او في جهاد قتل و سال منه دم،

 

و إن كان مريضا شفى على يد طبيب،

 

و إن كان مطلوبا بمال اداة على يد حاكم،

 

و إن كان يرغب في النكاح تزوج،

 

و تدل رؤية الحجام على زوال الهموم و الأنكاد و الأمراض.

 

و ربما دلت رؤيتة على الغرم و الخساره بعد الربح،

 

فإن صار في المنام حجاما لأمة او لأحد من اهلة فإنة يعصى امة او من حجمه.
و من رأى: في المنام انه يحجم،

 

او يحتجم و لى و لايه او فقد امانة،

 

و إن كان الحجام شيخا فهو جد الرائي،

 

و إن كان شيخا معروفا فهو صديقه،

 

و إن كان شابا فهو عدد له يكتب عليه كتاب الشرط،

 

فإن حجم ملكا او رجلا فإنة يظفر بهما،

 

و من حجم شيخا يعلو شأنه،

 

و إن حجم شابا ظفر بعدوه،

 

و قالوا: الحجامه ذهاب المرض،

 

و قالوا: نقص المال،

 

و قيل من رأي حجاما حجمة فهو ذهاب ما ل عنه في منفعة،

 

فإن احتجم و لم يخرج منه دم فإنة قد دفن ما لا لا يهتدي الية او دفع و ديعه الى من لا يردها اليه،

 

فإن خرج منه دم فيصح جسمة في تلك السنة،

 

فإن انكسرت المحجمه فإنة يطلق امرأته،

 

او يموت،

 

و قيل من رأي انه احتجم نال ربحا و لو كان سجينا.
و من رأى: انه يحتجم نجها من السجن.
و إن رأي اثر المشرط على عنقه،

 

فإن ذلك شهاده عليه.
و من رأى: انه يحجم انسانا و لم يكن حجاما فإنة ينجو من شر او مخافه انسان او سلطان،

 

و المحاجم لصوص و المشارط مفاتيح اللص،

 

و إذا احتجم الغنى اخرج ذهبا في غرامة،

 

و قيل الحجامه شرب دواء مر يصبر عليه كصبرة على الم المشرط حتى ينال الصحة،

 

و إذا احجمت المرأه امرأه اخرى فإنها تحبها اذا كانت الحجامه ليست صنعتها،

 

و من حجم شخصا يخافة فإنة يأمن شره.

 

و ربما دلت الحجامه على بذل المال الحرام من المحجوم او تكسب الحاجم،

 

و إذا كان احدهما صائما افطر او فعلا فعلا يفسد صومهما،

 

فإن احتجم الرائى في المنام لصداع او الم في عينية دل ذلك على شفائة من شكواه.

 

و ربما دلت الحجامه على المنع و السكوت عن رد الجواب و ذلك من الحجم و الإحجام.

خليل بن شاهين الظاهري

رؤيا الحجامة

 وهي امانه و شرط و عزل و ذهاب ما ل في منفعه و نجاه من كرب و خلاص من سجن و كتاب و ظفر و صحة جسم و طلاق امرأة

 ومن رأى: انه احتجم فإنة يقلد امانه او يكتب عليه كتاب او يشفي مما به،

 

و إن كان مريضا بريء لقوله صلى الله عليه و سلم: شفاء امتى ثلاث ايات من كتاب الله او لعقه عسل او كأس من حجام

 ومن رأى: انه احتجم و تلطخ سرادقة بدمة فإنة يموت لأن معن بن زائده لما اناخ بباب بيت رأي في منامة كأنة احتجم و تلطخ سرادقة بدمة فلما اصبح دخل عليه اسودان فقتلاه،

 

و قيل الحجامه للوالى عزل،

 

و ربما كانت لجميع الناس من و ال و غيرة ذهاب مرض،

 

و ربما كانت ذهاب ما ل في منفعه او نجاه من كرب

 ومن رأى: انه احتجم و كان في حبس فإنة يطلق لأن زيد بن المهلب كان في حبس الحجاج فرأي ذلك فتخلص من الحبس

 ومن رأى: انه يحجم او يحتجم و لى و لايه او كتب عليه كتاب او قلد امانه او تزوج،

 

فإن كان الحاجم شيخا فهو جده،

 

و إن كان مجهولا فهو اقوى،

 

و إن كان مختلطا فذاك صديقه،

 

و إن كان شابا فهو عدوه،

 

و إن حجم هو ملكا فإنة يظفر به،

 

و إن حجم شيخا علا جده،

 

و إن حجم شابا ظفر بعدوه

 ومن رأى: انه احتجم و لم يخرج مة شيء فإنة قد دفن ما لا لا يهتدى الية او دفع و ديعه الى من لا يردها الية فإن خرج منه دم صح في تلك السنة،

 

و إن كسرت المحجمه فإنة يطلق امرأتة او يموت

وإن رأي كأنة خرج من امرأتة حجر عند الحجامه فإنها تلد من غيرة فلا يقبل ذلك

 ومن رأى: انه يحجم و ليس بحجام فإنة ان كان ذا اقلام يحصل له منصب يتصرف بقلمة و يحصل له خير كثير،

 

و إن لم يكن صاحب قلم فإنة يصير مديونا و يحصل له خصومه و يكتب عليه و ثائق

 ومن رأى: انه احتجم فإنة ينجو من شر او خوف يكون

 وبالمجمل فإن رؤيا الحجام تؤول على ثمانيه اوجه: اداء امانه و كتاب شروط و ولايه و شرور و صحبه و كتبه و سنه حسنه و عزل،

 

و ربما يكون الحجام كاتب خراج او محاسبا،

 

و ربما كان الحجام رجلا ينحل على يدية امور الناس

ورأيت بعض المعبرين يحب رؤيا الحجام لما و رد في الحديث المتقدم من شكر الحجامة

288 views

الحجامة في المنام