10:10 مساءً الإثنين 20 نوفمبر، 2017

افضل علاج للجرب

لجرب مِن زمَره ألامراض ألجلديه ألمعديه و يتميز بالحكه ألشديده ألَّتِى تسببها نوع مِن ألطفيليات تسمى ألسوس و على ألمصاب و أفراد عائلته تلقى ألعلاج أللازم و تنظيف أغطيه ألفراش و ألمقتنيات ألشخصه و إستعمال ألعلاج و ألدوام عَليه لمدة أسبوعين و فيما يلى توضيح لاسباب و علاج ألجرب

ماهِى أعراض ألجرب
ظهور حكه شديده جداً فِى ألجلد،
تزداد حدتها فِى ساعات ألليل.
تظهر ألحكه لدى ألاطفال و ألكهول بشَكل اكثر حده،
وقد يعانى ألاطفال مِن أثار جانبيه حاده تظهر على سطح ألجلد.

كيف يتِم تشخيص مرض ألجرب
يستطيع طبيب ألجلد تشخيص ألاصابة بمرض ألجرب مِن خِلال فحص ألاعراض و ألعلامات على جسم ألمريض.
من ألمرجح أن يَكون ألشخص ألمعنى قَد أصيب بالجرب إذا كَان قَد حصل تلامس مباشر بينه و بين شخص آخر يعانى مِن ألاعراض نفْسها.فى بَعض ألاحيان, يستطيع ألطبيب تشخيص هَذا ألمرض مِن خِلال ألبحثَ عَن علامات تدل على و جود طفيليات “القارمه ألجربيه”،
وذلِك مِن خِلال أخذ خزعه Biopsy مِن جلد ألشخص ألمصاب.
يقُوم ألطبيب بحك ألجلد بلطف فِى ألمنطقة ألَّتِى تبدو مصابه ثَُم يقُوم بفحص ألعينه تَحْت ألمجهر.
اخذ مِثل هَذه ألعينه لا يسَبب اى ألم للمريض.

ماهُو سَبب حدوثَ ألجرب
يتسَبب ألجرب عَن ألاصابة بطفيل صغير لا يرى بالعين ألمجرده ينتمى الي ألحشرات مِن فصيله ألعنكبوتيات و يسمى ألاكاروس ،

وتتراوح فتره حضانه هَذا ألمرض ما بَين 14-21 يوم ،

و يتقابل ألذكر و ألانثى على سطح ألجلد حيثُ يتِم ألتزاوج ،

وبعد ذلِك تقتل ألانثى ألذكر ألمسكين فورا دون اى أسباب حقيقة علميه غَير معروفة حتّي ألآن و تبدا ألانثى ألملقحه لوحدها بَعد ذلِك فِى بناءَ عشها بحفر خندق او كهف صغير طوله 2 ملليمتر فِى ألطبقه ألقرنيه لسطح ألجلد حيثُ تضع فيه بيضها 200 بيضه يوميا ألَّذِى يفقس منتجا عذارى ،

تترك ألخندق لتنمو حتّي تصل الي مرحلة ألبلوغ فِى خِلال أيام معدوده و تتزاوج لتحفر خنادق أخرى جديدة .
.
وهكذا يتكاثر ألطفيل و تنتشر ألاصابة .

وقد ثَبت علميا مِن أن طفيل ألجرب يستطيع ألعيش خارِج جسم ألانسان لمدة تتراوح ما بَين 48-72 ساعة .

كيف تنتقل عدوى ألجرب
يصيب طفيل ألجرب ألانسان و بعض ألحيوانات ألمنزليه مِثل ألقطط و ألكلاب و ألارانب و ألجمال ،

و تنتقل طفيليات ألجرب مِن ألمريض الي ألسليم أما مباشره عَن طريق ألالتصاق او ألمعاشرة ألجنسية و ألمصافحه ،

او عَن طريق ألملابس ألملوثه و أغطيه ألاسرة .

ولما كَان ألاقتراب ألحميم يساعد سهوله أنتقال ألعدوى ،

فان ألجرب يسَهل و يكثر أنتشاره فِى ألاماكن ألمزدحمه مِثل ألمدارس ،

وبين ألاسر ألكبيرة ألعدَد .

كيف يُمكن للمريض ألوقايه و ألعلاج مِن ألجرب

مرض ألجرب يستوجب ألمعالجه،
اذ لا يزول بِدون ألمعالجه.
يتِم علاج ألجرب بواسطه دهن مرهم او مستحلب ملائم يصفه ألطبيب ألمعالج.
وفى ألحالات ألحاده،
قد يصف ألطبيب أدويه بالاقراص يتِم تناولها فمويا لمعالجه ألجرب بَعض ألادويه يَجب تجنبها مِن قَبل ألاطفال،
الشيوخ و ألنساءَ ألحوامل او ألمرضعات.
للوقايه مِن ظهور أثار جانبيه شديده،
يَجب ألالتزام بارشادات ألطبيب ألمعالج.عِند أصابة شخص ما بمرض ألجرب،
ينبغى معالجته هُو و كذلِك كُل ألاشخاص ألَّذِين يعيشون سويه معه،
فى ألوقت ذاته،
وذلِك مَنعا لانتقال ألطفيليات ألمسببه مِن شخص الي أخر.
ومن ألمهم ألحرص على غسل ألملابس،
المناشف و أغطيه ألاسره.بعد ألانتهاءَ مِن معالجه ألجرب،
قد تستمر ألحكه لمدة تتراوح ما بَين أسبوعين حتّي 4 أسابيع.
ويَكون ألجسم بحاجة الي هَذه ألمدة ألزمنيه مِن أجل ألتغلب على ردات ألفعل ألارجيه ألحساسيه ألمحتمله ألَّتِى تسببها طفيليات “القارمه ألجربيه” ألمسببه لمرض ألجرب.
واذا ما أستمرت ألاعراض بالظهور لفتره تزيد عَن 4 أسابيع فقد يَكون ألمريض بحاجة الي دوره علاجيه أضافيه.
كَما يَجب تجنب ألتلامس ألجسدى مَع شخص أصيب بهَذا ألمرض و عدَم ألعبثَ باغراضه و أدواته ألشخصيه مِثل،
مناشفه،
ملابسه و غيرها)،
وذلِك مِن أجل ألوقايه مِن ألاصابة بهَذا ألمرض.
اما ألمريض ذاته فينبغى عَليه أعتماد ألحيطه و ألحذر لئلا تنتقل ألطفيليات الي أشخاص أخرين.

دراسات مرض ألجرب ألجلدي

دراسه توضيحيه للجرب
ألجرب هُو مرض جلدى معدى شائع يسَبب بثور حاكه صغيرة بسَبب قمل صغير جداً يلجا الي ألحفر فِى ألطبقه ألعليا للجلد ألانسانى لوضع بيضه.
تظهر ألحفر كالاخاديد أحيانا متموجه،قصيره،محمره،او خطوط مظلمه على سطح ألجلد،خصوصا حَول ألارساغ و بين ألاصابع.
اى طفل يصاب بالجرب يُمكن أن يتطور ايضا الي طفح أحمر.الجرب هُو مرض معدي،
ينتقل عاده بالملامسه ألجلديه او مِن خِلال ألمعاشرة ألجنسية مَع شخص مصاب به.
تنتشر ألعدوى بسهولةأكثر فِى ألاماكن ألمزدحمه و فى ألحالات ألَّتِى فيها ألكثير مِن ألتماس ألمباشر مِثل مراكز رعايه ألطفوله او بيوت ألتمريض.ولو أن شخص ما فِى ألفصل او فِى ألعائلة أصيب بالجرب مِن ألافضل أن تعالج طفلك مِن ألعدوى حتّي قَبل ظهور ألاعراض.

الاشارات و ألاعراض
أن ألعلامه ألأكثر شيوعا للجرب هِى ألحكه ألجلديه ألحاده،
الَّتِى تَكون أسوا فِى ألليل او بَعد ألاستحمام.عاده عدوى ألجرب تبدا كمناطق حاكه صغيره،بثور،او أنتفاخات قيح تنزف عندما تخدشها و يصبح ألجلد ألمحاك متقشرا سميكا مَع كثرة و جود أثارعلامات ألخدش(الحكه).ان مناطق ألجسم ألأكثر أصابة بالجرب هِى ألايدى و ألاقدام(خصوصا مناطق ألجلد بَين أصابع أليد و أصابع ألقدم كذلِك ألجُزء ألداخلى للارساغ بَين ألعضد و ألساعد)والطيات تَحْت ألذراعين(الابطين).الجرب قَد يؤثر ايضا على مناطق أخرى مِن ألجسم،
خصوصا ألمرافق و ألمناطق حَول ألصدر،الاعضاءَ ألتناسليه،السره و غيرها.اذا أصيب ألطفل بالجرب و أزداد خدش ألمناطق ألحاكه مِن ألجلد،
فهَذا قَد يزيد فرصه ألتهاب ألجلد ألمصاب بالبكتيريا

  • ما هو العلاج لا لجرب للحامل
357 views

افضل علاج للجرب